الرئيسية > مـنـوعـات, أخـبـار > الحلقه الناريه من برنامج 48 ساعه و التى تكشف الأسرار و الخبايا لأحمد شوبير وعلاء صادق والمزيد من المفاجآت الغير متوقعه …

الحلقه الناريه من برنامج 48 ساعه و التى تكشف الأسرار و الخبايا لأحمد شوبير وعلاء صادق والمزيد من المفاجآت الغير متوقعه …

نوفمبر 7, 2009 أضف تعليق Go to comments

هجوم على زيارة شوبير للجزائر.. مرتضى منصور: “سافر علشان يقابل بنات وربنا كشف المستور”.. وخالد الغندور: “الموضوع فيه بيزنس”.. وإبراهيم حسن: “فضح نفسه والموضوع شو إعلامى”

مرتضى منصور على الهاتف

شن البرنامج حملة غير مباشرة على الإعلامى أحمد شوبير عضو مجلس الشعب، ومقدم برنامج “الكورة مع شوبير” على قناة الحياة، وركز حلقته مساء أمس على مدار أكثر من ساعة ونصف الساعة على حشد آراء المعارضين له ولأفكاره وفتح الباب لمناقشة أسباب زيارته للجزائر وسكوت الجميع عن تصرفاته وما يثيره خلال برنامجه على قناة الحياة >>

أهم الأخبار:
-البرنامج يقدم مبادرة للتعامل السلمى بين المشجعين المصريين والجزائريين فى المباراة القادمة.
-المهندس سامح فهمى وزير البترول يكشف وجود العديد من المشاكل فى شركات إنتاج البترول.
-آلاف الأسر بأرض اللواء بالجيزة تعانى من الطرد بسبب ثغرة قانونية فى عقودهم.
-عمال المزلقانات يردون على اتهامامهم بالتسبب فى حوادث القطارات.
-أسرة تعيش مأساة إنسانية بسبب انقلاب سيارة.

الفقرة الرئيسية:
حرب الفضائيات الرياضية
الضيوف:
الكاتب الصحفى محمود معروف الناقد الرياضى
الكابتن خالد الغندور الإعلامى المعروف

طالب الكابتن خالد الغندور الإعلامى المعروف، بالتفرقة بين العلاقة السياسية بين مصر والجزائر وبين مباراة كرة قدم الفاصلة بين البلدين، لكنه أكد على أنه لا يقبل أن يسىء للآخر وفى نفس الوقت لا يعنى ذلك أن يسبنى الآخر سواء فى تحريف القرآن أو حرق العلم والإساءة للأزهر الشريف، متسائلاً: هل لو تمت مناقشة الإساءات الموجودة فى الصحف الجزائرية ضد مصر، هل يعد ذلك “شعلة” للقضية أو تجاوز، من جانبه، طالب الإعلامى سيد على بضرورة تفعيل ميثاق شرف إعلامى يضمن وضع حدود للصراع بين القنوات والعمل الإعلامى.

وقال الكاتب الصحفى محمود معروف الناقد الرياضى، إن ما يحدث بين جماهير مصر والجزائر الآن تكرر عام 1989 على الرغم من أنه لم يكن هناك إعلام وفضائيات كما يدعى البعض، لكن من تسبب فى الحادث وقتها الحارس الثالث للجزائر حين كسر زجاجة وقام بتصفية عين أحد الأطباء المصريين العائدين من عملهم فى الخليج فى زيارة لأهلهم، مستنكراً ترديد الجماهير الجزائرية لمقولة “المصراوية حرامية”.

وحول زيارة أحمد شوبير للجزائر تساءل معروف: “من اللى مفروض يزور مين؟، كما عبر عن استيائه من جلوس شوبير وفى خلفيته كلمة “جريدة الشروق” الجزائرية، ومطالبة رئيس تحريرها للإعلاميين المصريين بضبط النفس، وعلق على ذلك “كان المفروض يقول هوا للى عندك يضبطوا نفسهم”، ودافع معروف عن الكابتن حسن شحاتة المدير الفنى للمنتخب وتمثيله فى جريدة الشروق بأنه عروس ليلة زفافها وتتزوج من رجل قبيح قائلا: “شحاته ده المعلم والريس والكبير والحبيب والكل فى الكل ميصحش يقولوا على العريس المصرى بتاعنا كده بالإضافة لتكريم الفيفا له”.

وقال إبراهيم حسن فى مداخلة هاتفية، معلقا على زيارة شوبير للجزائر: “اللى اعرفه ان الواحد ينصر ابن بلده، بصراحة مش عارف لما واحد يفقع عين واحد مصرى زيك ولما يهين بلدك وتروح لهم عايز تقول ايه”، مضيفاً أن شوبير بهذه الزيارة فضح نفسه، مؤكدا أن هذه الزيارة ما هى إلا “شو إعلامى”، ووجه رسالة لأحمد شوبير مطالبا باعتذاره إذا شعر أنه مخطئ، وذكره بحق مصر وحق حسن شحاته وحق فنانات مصر التى أهانتها الجماهير الكروية الجزائرية، واعتبر حسن أن القناة التى تسمح لمذيع لتصفية خلافات شخصية وتصفية آخرين هى قناة يأخذ عليها انطباع سيئ لأنها تكون منبراً لأشخاص غير أكفاء.

ونفى النائب محمد العمدة عضو مجلس الشعب فى مداخلة هاتفية، أن يكون أحمد شوبير قد كلف من الدكتور أحمد فتحى سرور رئيس المجلس، وقال إنه يحق لشوبير الحديث بصفته الشخصية، أما إذا تحدث باسم مجلس الشعب فيجب أن يحصل على تفويض رسمى وهو ما لم يحدث.

وأوضح الغندور أن هناك مصالح وراء زيارة شوبير للجزائر، مؤكداً أن هناك عقوداً وبيزنس وسيبدأ إنتاج أحد المنتجات عام 2010 وليس دعوة الصلح التى ادعاها شوبير، متهماً صحيفة النهار الجزائرية باستخدام الدكتور علاء صادق الناقد الرياضى لسب وقذف الإعلام والإعلاميين المصريين وعلى رأسهم مدحت شلبى وخالد الغندور ومصطفى عبده لأنهم يكونون عصابة تبنى توجهاتها بشكل غير منطقى.

أكد المستشار مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك السابق، فى مداخلة هاتفية أن أحمد شوبير لا يستحق الحديث عنه، وقال إن وزير الإعلام ليس مسئولا عن القنوات الأرضية فقط ولكن عن الفضائية وأضاف: “هو ده إعلام يا أنس يا فقى لما شوبير يقول المذيع اللى بيقف على كرسى” قاصداً خالد الغندور، أيضاً عندما قال شوبير على الهواء”هبله ومسكوها طبله”، ودافع منصور عن البرنامج حين منع الصحفية المتدربة لعدم الكشف عن المزيد من الفضائح الخاصة بشوبير وهذه هى المجاملة الكبيرة التى قدمها البرنامج لشوبير حيث إنها لم تهاجمه خلال الحلقة.

وأشار منصور فى حديثه إلى أنه لا يصح لأى عضو مجلس الشعب أن يسافر رسمياً إلا بأخذ موافقة من الرئيس مبارك باعتباره يمثل مصر، كما أشار إلى عدم مصداقية حصول شوبير على لقب أفضل إعلامى عربى قائلا: “إذا كانت الدول العربية مش عارفه تتفق على القضايا المهمة”، وشدد منصور على أن شوبير: “سافر علشان قضية لمياء ووعد وهبة وقصة السى دى ويقابلهم فى الجزائر، وربنا دائما بيكشف المستور، وهو لا رايح يهدى النفوس ولا حاجة”، مطالباً وزير الإعلام بأن “يطهر الوسط الإعلامى منه”، كما طالب منصور مكرم محمد أحمد نقيب الصحفيين بضرورة محاسبة المسئولين عن السماح لشوبير بإبداء رأيه وأذيته لصحفية متدربة وتحريضها على سرقة أوراق من مكتبه والتسجيل له.

واتفق المهندس يوسف البطل ابن عم الراحل ثابت البطل، فى مداخلة هاتفية مع ما قاله منصور، مشيراً إلى أنه يعرف جميع ممارسات شوبير حيث خاض فى جميع أعراض الناس فى الوسط الكروى، وعندما تستضيفون فتاة تتحدث عن شىء فى شخص شوبير يغضب ويثور على الرغم من العرض الإعلامى المحايد للبرنامج.

وفتح البرنامج الاتصالات الهاتفية للمشاهدين حيث أكد أحدهم “أنه كانت هناك وردة الجزائرية فأصبح هناك شوبير الجزائرى”، وقال آخر”اللى ملوش خير فى أهله ملوش خير فى حد”، بينما قالت أخرى “كابتن شوبير مصاب بمرض السلطة المفرطة”.

الفقرة الثانية:
ضحايا شوبير
الضيوف:
أنور الكمونى بطل مصر السابق فى التنس
مصطفى الزرقا الصحفى بمجلة دنيا الرياضة

أوضح أنور الكمونى بطل مصر السابق فى التنس، أن الإعلامى أحمد شوبير قام بنشر مجموعة مقالات تؤكد أن الكمونى “كذبة كبرى وهو المسئول عن فساد الرياضة”، واصفاً أيامه الـ45 فى المستشفى التى نشر خلالها شوبير مقالاته وما أصابته بحالة نفسية سيئة انعكست على مستوى العلاج الذى كان يعالج منه خاصة وأن شوبير كذب حصوله على بطولات عالمية.

بينما استنكر مصطفى الزرقا الصحفى بمجلة دنيا الرياضة، موقف شوبير قائلا: “مفروض أقف جنب ابن بلدى لأننا كلنا من محافظة الغربية”، كاشفاً أنه منذ ما يقرب من سنتين بشوبير يفتح عليه النار على الهواء مباشرة ويستهزئ منه بعد إرساله رسالة له لتكريمه إلى جانب مجموعة من الإعلاميين ومشاهير مقدمى البرامج الرياضية، وقال شوبير على الهواء “دعانى أحد الأشخاص يسمى الزرقا أو الحمرا أو الخضرا لاستلام أوسكار أفضل مقدم برامج”، مضيفاً أن شوبير قام بإلغاء دورة رياضية للكاراتيه بسبب عدم موافقته الشخصية عنها وأنكر مساعدته له فى الانتخابات البرلمانية، وطالب شوبير بعقد مؤتمر لجمع الناس لتوضيح وجهات نظره

لـتـحـمـيـل الـحـلـقـه صـوت فـقـط مـن هـنــــا

صور من اللقاء النااااااااااااااارى

Image and video hosting by TinyPic

Image and video hosting by TinyPic

Image and video hosting by TinyPic

Image and video hosting by TinyPic

Image and video hosting by TinyPic

Advertisements
التصنيفات :مـنـوعـات, أخـبـار
  1. ramianameer
    نوفمبر 8, 2009 عند 8:58 صباحًا

    أؤيد بشدة مايحدث على الساحة من خلافات لان ان كان فيكى يا بلدي الحبيبة مصر اشخاص بينهبون ويجلبون المخدرات تحت اطار المكانة السياسية لهم فلابد من كشفهم وصدقونى قضية البيه شوبير واثبات حقيقتها اهم من ماتش مصر والجزائر لان دى مش خلافات شخصية زي ما البعض بيقول وخلونا فى الماتش لا دى مصر بتتنهب ولازم تقضى على رووس الفساد فيها

  2. ramianameer
    نوفمبر 8, 2009 عند 9:04 صباحًا

    ماتش الجزاير هينتهى وبكرة تيجى احداث كتير رياضية تغطى على هذا الماتش ولكن لازم كلنا نقف فى وجه الفساد المتمثل فى البيه الى واخد قناة الحياة ملكية خاصة به وياريت وبتمنى يقرا الى انا كتباه عايز اقوله بص لنفسك بعد انتهاء اى حلقة من برامجك شوف اد ايه انت انسان سيء مش عجبك الا نفسك الراجل يقولك صلاح ابو جريشة كويس ترد تقول ليه ده انا كنت بعمل وبعمل احنا مالنا بيك هو البرنامج سيرة ذاتية لسيادتك ارحمنا منك ومن ثقالة دمك ومن الأنا الى انت بتتمتع بيها قرفتنا

  3. نهلة مصرية
    نوفمبر 23, 2009 عند 12:24 مساءً

    عبط اوى

  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: